رياضة

المغرب سيفتتح مشاركته ببطولة العالم في دورتها 19 لألعاب القوى ببودابيست الهنغارية

عبد الإله بلفقيه// مكتب سيدي قاسم

عشاق ألعاب القوى الوطنية و الدولية سيكون الموعد الكبير يوم السبت 19 عشت 2023 بمدينة بودابيست الهنغارية مع بداية الدورة 19 لبطولة العالم لألعاب القوى، مع أولى السباقات الهامة للمغرب والمغاربة التي تشهد مشاركة مغربية في الفترة الصباحية؛ و يتعلق الأمر بالسباق المنتظر فوق العادة: سباق 3000 متر موانع؛ والذي سوف تحبس من خلاله الأنفاس سيقود فيه فريق المنتخب الوطني المغربي في هذه المسافة البطل الأولمبي والعالمي سفيان البقالي، بالإضافة إلى محمد تيندوفت وصلاح الدين بنيزايد ومحمد امساعد؛ و سوف تعرف الإنطلاقة الرسمية لأولى سلسلات هذا السباق مشاركة محمد تيندوفت، و في السلسلة الثانية مشاركة البطلين سفيان البقالي و صلاح الدين بن يزيد، أما السلسلة الثالثة و الأخيرة ستعرف حضور العداء الشاب محمد امساعد؛ بحيث يكون التأهل حليف الخمس الأوائل من كل سلسلة مبرمجة إلى النهائي الذي سوف يعرف تباري 15 عداء عالمي؛ و نتمنى تأهل كل العدائين المغاربة لهذا النهائي الذي سوف يقام يوم الثلاثاء المقبل، أما في الفترة المسائية سيكون للجمهور المغربي موعد هام مع سباق 1500 متر الذي يتميز فيه المغرب تاريخيا بالنظر لإحتكاره من طرف أسطورة رياضة ألعاب القوى الوطنية و العالمية البطل الأولمبي والعالمي سعيد اعويطة و الذي لايزال المغرب يحوز على الرقم القياسي العالمي الذي في حوزة البطل الأولمبي و العالمي هشام الكروج بتوقيت 3:26:00، و سوف تعرف المشاركة المغربية في الإقصائيات تواجد هشام اكنكام في السلسلة الثانية، أما السلسلة الثالثة تشهد دخول العداء الشاب عبد اللطيف صديقي غمار التباري، و سيسدن الستار على المشاركة المغربية غدا السبت مساء بحول الله في نفس المسافة بمشاركة البطل الصاعد أنس الساعي في السلسلة الرابعة و الأخيرة؛ و للإشارة فنظام الإقصائيات سوف يعرف تأهل 6 عدائين للدور النصف النهائي الذي سيقام يوم الأحد القادم في حدود الساعة 16:30 و الذي سيعرف منافسة 24 عداء عالمي لضمان التأهل إلى النهائي.

وللإشارة أن المغرب يشارك في الدورة 19 لبطولة العالم لألعاب القوى، التي تحتضنها مدينة بودابست الهنغارية في الفترة ما بين 19 و27 غشت الحالي، بوفد يتكون في غالبيته من عدائين شباب و عددهم 17 عداء وعداءة (12 عداء و5 عداءات).
و نتمنى كامل التوفيق والنجاح والسداد للمنتخب الوطني المغربي لألعاب القوى في هذه البطولة العالمية المهمة من أجل التألق و رفع علم الوطن عاليا و خفاقا في سماء ملعب بودابيست العالمي و كتابة إسم المغرب بمداد الفخر و الإعتزاز كسالف عهد الأبطال العالميين الذين شرفوا المغرب خير تشريف و في مقدمتهم: البطل الفقيد عبد السلام الراضي صاحب فضية الألعاب الأولمبية روما 1960 في سباق الماراطون، بروما والبطل الأولمبي و العالمي سعيد اعويطة، رشيد لبصير، المحجوب حيدة، ووصيف البطل العالمي في سباق 800 متر داخل القاعة فوزي اللهبي، البطل الأولمبي إبراهيم بوطيب، وصاحب الرقم القياسي العالمي في سباق 10000 متر سابقا العداء العالمي صلاح حيسو، والبطل الأولمبي مولاي إبراهيم بوطيب، و صاحب الرقم القياسي العالمي حاليا البطل الأولمبي و العالمي هشام الكروج، و البطل الأولمبي خالد السكاح، و البطل الأولمبي جواد غريب في سباق الماراطون و البطلين إبراهيم و خالد بولامي والبطلين حميد و علي الزين في 3000 متر موانع و البطل صاهر عبد العزيز.. واللائحة طويلة، دون ننسى البطلات المغربيات اللواتي نقشن أسمائهن بالذهب في سماء ألعاب القوى العالمية كالبطلة نوال المتوكل ،و فقيدة ألعاب القوى الوطنية فاطمة عوام، زهرة واعزيز، حسنة بن حسي، نزهة بدوان.. وغيرهن من البطلات اللواتي رفعن راية المغرب عاليا في المحافل الرياضية العالمية.
و تجدر الإشارة إلى أن بعثة المنتخب الوطني المغربي لألعاب القوى تعيش جوا أخويا جميلا مفعما بالحماس والتحفيز و العزم على التألق؛ و خير دليل على ذلك تأديتهم لصلاة الجمعة بمسجد الهدى ببودابيست الهنغارية رفقة الجالية المغربية المقيمة هناك ؛ هذا ما صرح به لجريدة يسبريس تيفي من عين المكان رئيس الوفد المغربي: السيد العرب الكرطيط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock